مدرسة دار الفضيلة الخاصة
مرحبا بك في موقع مدرسة دار الفضيلة الخاصة
لتتمكن من الإستمتاع بكافة ما يوفره لك هذا المنتدى من خصائص, يجب عليك أن تسجل الدخول الى حسابك في المنتدى. إن لم يكن لديك حساب بعد, نتشرف بدعوتك لإنشائه.



 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ثورة البراق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
غيداء ابو عيادة
عضو جديد
عضو جديد


انثى عدد المشاركات : 22
تاريخ التسجيل : 27/11/2011
العمر : 28

مُساهمةموضوع: ثورة البراق   السبت ديسمبر 31, 2011 8:41 pm

ثورة البراق

مع تزايد تدفق المهاجرين اليهود إلى فلسطين برعاية
بريطانية ،تصاعدت
الاعتداءات الصهيونية على حائط البراق الذي شكل بؤرة الاستهداف
اليهودي كما أوضحته
في حلقات سابقة .

يعود تسلسل الأحداث إلى عام خمسة وعشرين ،عندما وقع أول
صدام بين العرب
واليهود ،بسبب تعديات هؤلاء على حائط البراق ،بعد عامين من ذلك حاول البريطانيون التحايل لتثبيت
حقوق مزعومة لليهود في الحائط ،فقام حاكم مقاطعة القدس الإنجليزي ،بإعلام رئيس المجلس
الإسلامي الأعلى ،أنه لن يسمح بالذهاب إلى حائط البراق حفاظا على الأمن العام ،وتحديدا في ساعات معينة ،لأن اليهود اعتادوا أن يجتمعوا في تلك الأوقات لأجل الصلاة .

رفض رئيس المجلس التحرك ،في كتاب مفصل اعترض فيه على
الذرائع التي ساقها
الحاكم الإنجليزي مبينا أن منع المسلمين من دخول الحرم والتوجه إلى
حائط البراق يمنح
اليهود حقوقا ليست لهم في المكان ،فضلا عن أنه يثير عواطف المسلمين ،وتم إحباط المسعى البريطاني

لكن اليهود واصلوا الاستفزازات والتجمع أمام الحائط
،ووقعت صدامات محدودة
جديدة سنة ثمان وعشرين اضطرت بعدها الحكومة البريطانية إلى إصدار
كتاب أبيض يدعو
للحفاظ على الحالة الراهنة لحائط البراق والاعتراف للمسلمين بحقهم في ملكيته.
مع مطلع العام تسعة وعشرين تصاعدت التحركات البريطانية
لتنفيذ وعد بلفور
بتسهيلات واسعة لتدفق المهاجرين اليهود الصهاينة إلى فلسطين
،وبمصادرة الأراضي
لصالح الاستيطان اليهودي
.
استشعر الصهاينة أنهم يملكون القوة والدعم البريطاني
،فأطلقوا في آب أغسطس
من العام المذكور مظاهرة ضخمة في تل أبيب ،خرج المشاركون فيها
"الحائط حائطنا"
ودعوا إلى التوجه نحو القدس في اليوم التالي ،وبالفعل انطلقت في الموعد المحدد مظاهرة كبيرة
لليهود في بيت المقدس ،وتوجهت نحو حائط البراق ،مع
تكرار الهتاف :الحائط حائطنا ،وقاموا بتركيز أدوات خاصة بهم قرب الحائط.

صادف اليوم التالي عيد المولد النبوي ،الذي اعتاد
المسلمون الاحتفال به في الحرم القدسي الشريف، وقد جاءت جموع كبيرة منهم
للاحتفال بالمناسبة .
بعد أداء صلاة الظهر انطلق المصلون إلى حائط البراق
،وهناك استمعوا إلى
خطبة من الشيخ حسن أبو السعود ،تبين فيها الأخطار التي تتهدد
المقدسات الإسلامية
،فقام المتظاهرون بتحطيم منضدة لليهود أمام حائط البراق ،وأخرجوا من فجواته الأوراق التي وضعها
اليهود فيها.

تجددت الإصتدامات الدامية في اليوم التالي ،فسارعت قوات
الاحتلال البريطاني
إلى التدخل لصالح الصهاينة واعتقلت عددا من الشباب العرب استمرت
الصدامات متفرقة
،فيما تواترت الأنباء عن نية الصهاينة الاستيلاء على حائط البراق ،فاندفعت أعداد كبيرة
من أهالي مدن وقرى فلسطينية إلى بيت المقدس يوم الجمعة ،الثالث والعشرين من
الشهر الثامن لعام تسعة وعشرين ،لأداء الصلاة في الحرم القدسي ،وحماية البراق.
تسلح الفلسطينيون بالعصي والهراوات ،ولدى خروجهم من صلاة
الجمعة وجدوا تجمعا من الصهاينة يتحداهم فاندلعت مواجهات عنيفة ،تدخلت فيها القوات البريطانية مطلقة النار على
العرب ،ودفعت بالمصفحات إلى المدينة، فيما حلقت الطائرات في الجو لإرهاب المقدسيين ،الذين تمترسوا
في المدينة والحرم للدفاع عنهما.


ومع وصول أبناء القدس،إلى بقية أنحاء فلسطين ،اندلعت
ثورة البراق ،حيث هاجم الشبان الفلسطينيون ،المستعمرات الصهيونية ومراكز
البوليس البريطاني ،وتمكنوا من تدمير ست مستعمرات
تدميرا كاملا .
مما صعد أوار الثورة مهاجهة اليهود لمسجد عكاشة القديم
في القدس ،تدنيسه،وكذلك التدخل السافر
للقوات البريطانية ضد العرب ،شملت أحداث الثورة معظم مدن فلسطين ،وتركزت أعنف المواجهات في
الخليل ونابلس وبيسان وحيفا وصفد واستمرت فعاليات الثورة فيها نحو عام كامل .

قتل في أحداث ثورة البراق مئة وثلاثة وثلاثون صهيونيا
،واستشهد مئة وستة
عشر مواطنا فلسطينيا واعتقلت سلطات الانتداب تسعمائة مواطن
فلسطيني،أصدرت أحكاما
بالإعدام على سبعة وعشرين منهم ،ونفذته في ثلاثة منهم هم الشهداء:" محمد
جمجوم،فؤاد حجازي ، عطا الزير".

وطبقت السلطات البريطانية عقوبات جماعية على المدن
والقرى الفلسطينية ما
أظهر أن العرب في فلسطين ،يواجهون عدوين متلاحمين هما
"الانتداب البريطاني والعدو الصهيوني
".
أكدت ثورة البراق أن الشعب الفلسطيني مستعد للدفاع عن
أرضه ،وبتأثير
الثورة،جاءت لجنة (شو) إلى فلسطين ،وأوصت بعد مئة يوم من عملها
بتخفيف الهجرة
اليهودية إلى فلسطين ،وأكدت أن البراق ملكية إسلامية ،لا حق لليهود في
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
ثورة البراق
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مدرسة دار الفضيلة الخاصة :: الزاوية العامة :: المنتدى الفلسطيني-
انتقل الى: